العملات الرقمية المشفرةعابر

عمله عابر

عمله عابر

عمله عابر، هذه العملة الالكترونية التي تم اطلاقها بالتعاون بين البنك المركزي الإماراتي، وبين البنك المركزي السعودي بشكل مقتصر على البنوك، ولن يتعامل بها بعد الجمهور.

هذه العملة التي تم وضعها بعد دراسة عميقة لزيادة تمكين نظام المدفوعات عبر الحدود، في نظام تعاون مشترك بين البلدين. هذه العملة الرقمية الجديدة التي ستعمل على تمكين نظام المدفوعات عبر الحدود، حيث ستشارك فيها الكثير من البنوك المركزية في كلا من الدولتين؛ نواصل حديثنا في هذه المقالة حول عمله عابر.

 

عمله عابر

عمله عابر، عملة الكترونية تهدف بدرجة كبيرة إلى تحسين التعاون المشترك بين البلدين، والنهوض العام باقتصاد الإمارات والسعودية. هاتين الدولتين صاحبتي أكبر اقتصاد عربي، تسعيان دائماً لزيادة الإنتاج، والتعاون المشترك بين الدولتين.

هذه الفكرة الريادية التي ابتكرتها عقول الذكاء الاصطناعي، والتي حازت على غطاء مركزي، مالي وقانوني من قبل البنك المركزي الإماراتي، والبنك المركزي السعودي.

 

عملة عابر

عملة عابر، ضمن رؤية المملكة العربية السعودية 2030، سعت جاهدة لتطوير اقتصادها المحلي، وتنويع مصادر الدخل القومي لديها.

ومما لا شك فيه فإن العملات الرقمية كانت ضمن عالم الاستثمار الذي اتجه إليه العالم كوسيلة جديدة للدخل. أرادت الإمارات والسعودية الحصول على مصادر جديدة. والعمل على زيادة حجم التبادلات التجارية بين الدولتين في إطار دعم التعاون المشترك بينهما.

 

ابدأ الآن ولا تضيع الفرص الاستثمارية لزيادة دخلك الشهري مع أفضل برنامج استثمار في السعودية

 

 

العملة الرقمية الإماراتية

العملة الرقمية الإماراتية، عملة مشتركة، وجهود مشتركة بين أعضا البنك المركزي الدولي في الإمارات، والبنك المركزي في السعودية. من أجل تكوين وحدة اقتصادية جديدة عبر العملة الرقمية الجديدة التي سميت عابر لتعبر الحدود.

تم استخدام السجلات الموزعة في عملة عابر، وذلك لزيادة توسيع التبادل التجاري بين البلدين، والعمل على التعاون المشترك بينهما.

عملة جديدة اتفقت كل من الإمارات وكذلك السعودية على اطلاقها بين الدولتين، لتكون مدعومة قانونياً بين الدولتين. وتستخدم لنظام التحويل المالي عبر الحدود بشكل موثوق وآمن. فليست جميع العملات الرقمية تحظى بهذه الفرصة، وليست جميعها موثوقة أو لديها غطاء مالي مركزي.

وتم تقسيم مشروع عملة عابر المشفرة إلى ثلاث مراحل رئيسية، وتضم حتى اللحظة ست بنوك إماراتية وسعودية تجارية من كلا الدولتين.

تسعى الدولتين خلال جهود مشتركة بينهما، لتعزيز التعاون التجاري والمالي  والحصول على مصادر جديدة للدخل القومي، وتنويع جميع مصادر الاقتصاد في كل من الدولتين.

هذه العملة ستعمل على تقليل التكاليف التي كان يتكبدها الأفراد قديماً عند إجراء مدفوعات عبر الحدود أو حتى محلية. كما أنها ستختصر الوقت كثيراً، فالتحويل بشكل مباشر بين البنكين المركزيين، وستتخطى كافة العوائق القديمة التي كانت تعاني منها الدولتين في نظام الدفع عبر الحدود.

 

مزايا عمله عابر المشفرة الالكترونية

مزايا عملة عابر الرقمية، هذه العملة التي أضحت حلم لمستقبل مزهر مشترك للتعاون بين الدولتين. تجربة عالمية أولى من نوعها وفريدة في العالم الرقمي، فبرغم كثرة العملات الرقمية إلا أن عملة عابر تجربة مميزة لعملة رقمية مركزية. مزايا عمله عابر المشفرة الالكترونية:

  • عملة لها ثقة كبيرة بين أعضاء البنوك المركزية في الإمارات والسعودية.
  • ذات غطاء مالي، وغطاء قانوني من البنك المركزي السعودي، والبنك المركزي الإماراتي.
  • هذه العملة التي تعمل على تخطي كل العقبات التي قد تواجه نظام الدفع عبر الحدود.
  • يتم التحويل المالي بكل سهولة باستخدام عملة عابر، وبأقل التكاليف الممكنة.
  • كمرحلة تجريبية لإطلاق مشروع عابر فإن هذه العملة ستستخدم بداية بين البنوك فقط.
  • مستقبل توحيد العملة بين الدولتين قادم مع ظهور مشروع عابر الذي يتخطى كل الحدود.

 

 

الوسوم

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق