الاستثمار

طرق حلال لإستثمار أموالك

طرق حلال لإستثمار أموالك

طرق حلال لإستثمار أموالك، تبحث عن طرق حلال لإستثمار أموالك؟ فالاستثمار يوفر لك طرقاً للحصول على زيادة في مالك، وتمنيته. وكثير منا يطمح بشكل كبير من اجل الحصول على ثروة لا تضاهيها ثروة، ولكن بعضنا قد يجهل كيف يمكنه ذلك. إن الاستثمار هو العملية الأساسية التي تهدف دوماً إلى تنمية الأموال. ومساعدة الأفراد على الحصول على عائد من الأموال التي تؤمن لهم مستقبلهم. فإن كنت تبحث عن التقاعد، حتى وإن كنت في سن صغيرة، فراحتك تكمن في اختيارك لأحد طرق حلال لإستثمار أموالك؛ ونواصل الحديث في هذه المقالة عن هذا الموضوع.

ما هو المال

المال عبارة عن وسيلة يتم استخدامها في المعاملات بين الناس التي تختص بشراء شيء ما، او بيعه، فالمال قاعدة أساسية في الحياة. وقد كان الإنسان قديماً يتعامل بنظام المبادلة، حيث يبادل سلعة فائضة عنده بدل أخرى يحتاج إليها. لكن فيما بعد ومع تقدم الإنسان وتطوره، بدأ التوصل للقطع المعدنية للمبادلة عليها بما يريده من سلع وبضائع. وهكذا تم اكتشاف العملات، وكل دولة أصبح لديها عملتها الخاصة بها من المال. لذا يسعى الإنسان بشكل كبير من أجل الحصول على الأموال، ونحن كمسلمين يهمنا الطرق الحلال التي توافق شريعتنا الإسلامية للحصول على الأموال.

 

استثمار أموالك

إن استثمار أموالك يعني قدرتك على اختيار طريقة مناسبة من أجل ادخار أموالك مع تنميتها، فالاستثمار يولد مال جديد. حيث أن المال ينمو يوماً بعد يوم، وقد تلمس هذا النمو والزيادة في فترة زمنية قصيرة. نعم ربما بعد عام من البدء باستثمار أموالك في أحد الطرق الاستثمارية، تحصل على ربح وإن كان قليل. ولكن بعض أنواع الاستثمارات للمال هي ذات أثر على المد البعيد، فالمال ينمو تدريجياً، بحيث بعد عدة سنوات تحصل على ربح كبير وعائد جيد.

 

حقق دخل شهري حلال وإضمن أرباحاً شهرية تفوق 2500 دولار اضغط الان

طرق حلال لإستثمار أموالك

كل منا يسعى من أجل استثمار الأموال بصورة وطريقة مشروعة ومحللة، ويرتضيها ديننا الإسلامي. وذلك من أجل مضاعفة الأموال، واستمرار تنميتها، وزيادة كميتها، وهذا ما تنص عليه مبادئ الدين الإسلامي في مشروعية استثمار الأموال. لا سيما أن الشرع الإسلامي نص على ضرورة استثمار الأموال بالطرق الموافقة تماماً لشرع الإسلام، وهي ما تعرف بالطرق الحلال، التي تكون بعيدة عن الربا. حيث قال رب العزة في محكم آياته الكريمة:

” الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا ۗ وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا ۚ فَمَن جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّهِ فَانتَهَىٰ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ ۖ وَمَنْ عَادَ فَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ”.

ويوجد لدينا العديد من الطرق الحلال لاستثمار الأموال والتي نذكرها هنا:

  1. الاستثمار الذاتي للمال: وهذا يعني ان تقوم باستثمار أموالك بشكل مستقل وفردي. حيث يوجد العديد من الوسائل، مثل شراء العقارات المختلفة من أراضي، ومباني، ونحوها. كما يوجد ما يعرف باسم السلع المعمرة، ولكن يجب أن تكون حلال ومشروعة.
  2. الاستثمار بالمضاربة الإسلامية: وهذه الطريقة وفق الشرع والدين الإسلامي، وذلك عن طريق تشارك فردين معاً، أحدهما يدخل براس ماله. بينما الآخر هو من يملك الخبرة للعمل في المال، وإدارته، وتطبيق جميع العمليات والاستراتيجيات الاستثمارية. وقد يكون هذا الاستثمار تجاري، وربما يكون خدماتي، أو صناعي، حيث يتم الاتفاق بينهما على طريقة توزيع الأرباح والعوائد عن طريق نسبة معينة.
  3. الاستثمار المالي بالشراكة: حيث يقوم شخصين أو أكثر بالمساهمة بالأموال معاً، ويقومون بإدارة العمل الاستثماري معاً. حيث أن كل منهم له نسبة من الربح بحسب عمله وماله، وما يتم الاتفاق عليه بينهم جميعاً.

 

الوسوم

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق